كلية الفنون التطبيقية تقيم محاضرة بعنوان عقوبة التحرش في القانون العراقي

برعاية الأستاذ المساعد الدكتور صفاء حسن حسين عميد كلية الفنون التطبيقية اقامت وحدة تمكين المرأة في الكلية محاضرة بعنوان عقوبة التحرش في القانون العراقي القاها الأستاذ القانوني جبار جدوع عبد الجبار من معهد اعداد المدربين اليوم الاحد الموافق 14 كانون الثاني 2024 بحضور الأستاذ المساعد الدكتور شيماء زكي عبد الحميد معاون العميد للشؤون العلمية وعدد من منتسبات الكلية

واستنادا إلى توجيهات قسم تمكين المراة في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي انطلقت اليوم الاحد الموافق ١٤ كانون الثاني ٢٠٢٤ حملة محاربة ظاهرة التحرش على مستوى تشكيلات الوزارة

وبين السيد المحاضر مفهوم التحرش هو سلوك إجرامي غير أخلاقي وصفه القانون بالجرم استنادا إلى قانون العقوبات العراقي العدد١١١ لسنة ١٩٦٩م ويبدأ من الكلام وينتهي بالتحرش اللفظي والجنسي واللمس ويؤكد قانون العمل العراقي العدد ٣٧ولسنة ٢٠١٥ الذي حدد عقوبات التحرش بالموظفين ( ذكورا واناث ) في القطاع الخاص من ذوي الأجر اليومي ووفق المادة ١٣ التي تنص على تقديم شكوى بالتحرش إلى مجمع الرصافة لقضايا العمل لاتخاذ الإجراءات المناسبة بحق المذنبين فيما أكد قانون العقوبات الجنائي الرقم ٤٠٢ الذي يعد ان التحرش هو سلوك جسدي او شفوي له طبيعة جنسية يستند الى الجنس واللمس غير المرغوب فيه تتعرض فيه الأنثى في المحلات العامة مثل الأقوال والاشارات التي تخدش الحياء.

وتكون عقوبة ذلك الحبس مدة لاتزيد عن ستة أشهر وغرامة من مليون إلى نصف المليون دينار وفي تكرار المتحرش لفعل التحرش خلال سنة تضاعف العقوبة والغرامة إلى ١٢ شهرا

هذا واسفرت المحاضرة عن جملة التوصيات منها على الفتاة والسيدة عند تعرضها للتحرش الاتصال فورا بالرقم ١٠٤ لتوصيل الشكوى واللجوء إلى مركز الشرطة وشرح الحالة وإعطاء المعلومات الخاصة بشكل الشخص وسنه وشكله ومكان وزمن الواقعه والاستعانة بالشهود اذا لزم الامر لكل تتخذ الشرطة كل الإجراءات للقبض على المتحرش

وكذلك تعميق الوعي بدور الشرطة المجتمعية واهميتها في معاقبة المتحرش والتعاون معها للقضاء على هذا الظاهرة غير الحضارية وتثقيف البنات والاولاد بضرورة التحلي بالأخلاق الفاضلة واحترام الحرية الشخصية ولبس الملابس المحتشمة وترك التصرفات السلبية المشجعة للتحرش

وفي نهاية المحاضرة التي شهدت تفاعلا من الحاضرين بطرح مجموعة من المداخلات والاسئلة من قبل الحضور شكرت السيدة مسؤولة تمكين المراة الدكتورة ميسون كاظم الاستاذ المحاضر والحضور على مشاركتهم وتم رفع شعار( عراقيات ضد التحرش) انطلاقا للحملة.